موقع إلكتروني متخصص في الأخبار الاقتصادية
الجمعة, 12 أبريل 2024 | 5:14 مساءً
إعلان طولي جانبي
إعلان طولي جانبي

«الشناوي للتطوير العقاري» تستلم رخصة مشروع FINSQUARE الإداري بالعاصمة الإدارية

اعلان كبير اسفل قسم الاخبار

أعلنت شركة الشناوي للتطوير العقاري، إطلاق مرحلة جديدة بمشروعها الفريد فنسكوير “FINSQUARE” والتي تضم وحدات بمزايا تنافسية قوية وأنظمة سداد وأسعار مميز، حيث جاء هذا الإعلان على هامش احتفال الشركة بمناسبة مرور 40 عاما على تأسيس الشناوي جروب.

قال فرج الشناوي، مؤسس المجموعة، إن العاصمة الإدارية الجديدة مشروع قومي واعد، وقررت الشركة إطلاق أول مشروعاتها في العاصمة الإدارية نظرًا لثقتها في تميز المشروع وقدرته على المنافسة العالمية والإقليمية، لافتا إلى أن مشروع “FINSQUARE ” باكورة مشروعات الشركة في مجال التطوير العقاري.

وأوضح أن مشروع فنسكوير “FINSQUARE” يقع في أهم حي بالعاصمة الإدارية الجديدة وهو الحي المالي، ويتوسط موقعه البنك المركزي ومحطة المونوريل ودار الأوبرا ويبعد دقائق عن الحي الحكومي والوزارات ومقر البرلمان و LRT مؤكدًا أهمية اختيار موقع استراتيجي يرفع من القيمة الاستثمارية للمشروع ويحقق أعلى عائد على الاستثمار للعميل.

وأشار إلى أن المشروع يقع على مساحة تبلغ حوالي 12 ألف متر مربع، وهو مشروع إداري كامل الخدمات ويضم 2 بدروم ودور أرضي و7 أدوار وروف، ويضم المشروع وحدات بمزايا تنافسية قوية متنوعة ووحدات متنوعة ما بين دوﺑﻠﻜﺲ ودوبل هيت بمداخل خاصة، ووحدات بإطلالة على التراس، وتتراوح مساحة الوحدات بين 41 وحتى 254 مترا مربعا، ويضم المشروع ساحة انتظار للسيارات تتسع لحوالي 134 سيارة.

ولفت إلى أن المشروع يضم خدمات متنوعة، كما تم تجهيز المشروع ليعمل بالطاقة الشمسية مما يتناسب مع خطة الدولة لتنفيذ مدينة ذكية ومستدامة، موضحًا أن المشروع سيتم تسليمه خلال سنة بأعلى معايير الجودة، كما يضم المشروع روف لونج وكوفى لوبى اريا وباك يارد.

وكشف عمر فرج الشناوي، الرئيس التنفيذي للمجموعة، عن التعاقد مع شركة لتقوم بإدارة المشروع عقب الانتهاء منه وبعد بدء تشغيله، وهو ما يضمن الحفاظ على المشروع كثروة عقارية مملوكة للشركة، وفي نفس الوقت يحافظ على قيمته مع تقديم مزايا وحلول استثمارية لملاك الوحدات والمستأجرين لها، لافتا إلى أهمية عنصر الإدارة في الحفاظ على جودة المشروع وزيادة قيمته الاستثمارية فى السوق العقارى.

وأضاف أن مجموعة الشناوى تحتفل بمرور 40 عاما على عملها في السوق المصري، حيث نجحت الشركة على مدار هذه الفترة الطويلة في أن يكون لها بصمة قوية في مجال الإنشاءات والمقاولات والخرسانة الجاهزة وتنفيذ مشروعات لصالح القطاع الحكومي والقطاع الخاص والقوات المسلحة، مما أكسبها خبرات قوية في مجال المقاولات، وقررت التوجه بهذه الخبرات إلى مجال التطوير العقاري.

ونوه إلى أن المجموعة نجحت على مدار خبرتها الطويلة في تنفيذ مشروعات كبرى لصالح جهات حكومية وخاصة، وذلك في المواعيد المحددة وبأعلى معايير الجودة، كما أن الشركة تتعاون مع كبار المكاتب الإستشارية، مما حافظ على تقدمها والتوسع في قطاعات أخري، مؤكدا أن الشركة لديها من الخبرات والكفاءات ما يمكنها من التوسع الدائم وتنفيذ محفظة مشروعات متنوعة وضخمة.

ولفت إلى نجاح مجموعة الشناوي في تنفيذ عدد كبير من المشروعات أبرزها محطات مياه ورخام بالعديد من المدن وساهمت فى مشروع إنشاء طرق مدينة توشكي، ومدينة كنوز فى مدينة الجلالة بالعين السخنة، كما أن المجموعة كانت من أوائل الشركات التى عملت في مدينة الجلالة منذ عام 2016.

كما نجحت في تنفيذ أعمال بالحي السكني الأول والحي السكني الثاني وحي الوزراء وعمارات السلام الجديدة بمحافظة القاهرة وسكن مصر في مدينة بدر وطريق الجلالة بمدينة العين السخنة وفندق توليب بالعين السخنة.

ولفت إلى أن المجموعة قررت عام 2014 التوسع فى قطاعات أخرى جانب نشاط المقاولات، ومنها قطاع الخرسانة الجاهزة، حيث أطلقت الشركة عام 2015 شركة الشناوي للخرسانة الجاهزة والتى أنتجت أكثر من مليون متر مربع خرسانة وساهمت منتجاتها فى تنفيذ مشروعات متطورة فى مختلف أنحاء الجمهورية.

وأكد أن استمرار وجود تنمية عمرانية شاملة تنفذها الدولة في كافة المجالات وعلى كافة المستويات يعني توفير فرص استثمارية قوية وطموحة لكل الشركات المحلية والأجنبية، وتظل الأولوية في اقتناص هذه الفرص للشركات الجادة والطموحة ذات الخبرات الطويلة.

اعلان كبير اسفل اسواق المال
اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.