موقع إلكتروني متخصص في الأخبار الاقتصادية
الجمعة, 12 أبريل 2024 | 5:33 مساءً
إعلان طولي جانبي
إعلان طولي جانبي

«عمار العقارية» و«جروهي» يطلقان أول برنامج للتدريب المهني في مجال السباكة والتركيبات الصحية

اعلان كبير اسفل قسم الاخبار

أطلقت شركة عمار العقارية الشريك الصناعي لمدارس عمار للتكنولوجيا التطبيقية وشركة جروهي العلامة التجارية العالمية الرائدة في مجال الحلول المتكاملة للحمامات والمطابخ، برنامج «جيف» أول برنامج للتدريب المهني والتوجيه في مجالات السباكة وتركيبات الأعمال الصحية في مصر بهدف تمكين الطلاب من تنمية مهاراتهم وفق متطلبات سوق العمل وتوفير وظائف وفرص عمل للخريجين داخل وخارج مصر.

حضر مراسم إطلاق برنامج جيف، اللواء الدكتور عمرو بصيلة رئيس الإدارة المركزية لتطوير التعليم الفني ومدير وحدة تشغيل إدارة مدارس التكنولوجيا التطبيقية، والدكتور محمد خميس، رئيس مجلس أمناء جهاز مدينة اكتوبر والدكتورة عبير عصام رئيس مجلس إدارة عمار العقارية ورئيس مدارس عمار للتكنولوجيا التطبيقية، ومحمد عطايا الرئيس التنفيذي لشركة جروهي لسوق شمال إفريقيا، وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد الإقليمي للمؤسسات الأهلية بالجيزة وممثلي المجتمع المدني والجمعيات الأهلية.

واعربت الدكتورة عبير عصام رئيس مجلس الإدارة، عن سعادتها لاختيار شركة جروهي لمدرسة عمار للتكنولوجيا التطبيقية لإطلاق برنامجها للتدريب المهني في مجال السباكة وتركيبات الأعمال الصحية والذي يتم تطبيقه في مدارس التكنولوجيا التطبيقية لأول مرة في مصر.

واكدت أن هذا التعاون مع العلامة التجارية العالمية الرائدة في مجال الحلول المتكاملة للحمامات وتجهيزات المطابخ يعد أول ثمرة نجاح لعمار العقارية في الاستثمار في مجال التعليم الفني والتكنولوجيا التطبيقية والذي تعتبره الشركة أحد أهم مجالات المسؤولية المجتمعية الجديدة على السوق المصرية التي يمكن للشركات الوطنية الاستثمار بها، الأمر الذي يحفزنا للمضي قدماً نحو تنفيذ استراتيجية الدولة للتوسع في إنشاء مدارس التكنولوجيا التطبيقية وإطلاق شراكات جديدة للعمل في مشروعات خارج مصر لتصدير العمالة المصرية من خريجي مدارس التكنولوجيا التطبيقية.

واضافت، كما أن هذه الاتفاقية تشجع المستثمرين في هذا المجال وفي صناعة التطوير العقاري على الاهتمام بالتدريب المهني وتخرج جيل جديد قادر علي سد الفجوة بين احتياجات سوق العمل الفعلية والتعليم لتوفير العمالة والفنيين المهرة حيث أن مدرسة عمار أول مدرسة للتكنولوجيا التطبيقية يحدث لها هذا التكامل مع برنامج جيف الذي يمنح الطلاب ويساعد الشباب على تطوير مهاراتهم ويمنحهم الادوات اللازمة للنجاح في مختلف مراحل حياتهم من خلال اثقالهم بالمهارات الأساسية التي تأهلهم لسوق العمل داخل وخارج مصر.

واكدت عبير عصام، أن تجربة عمار العقارية في إنشاء مدارس التكنولوجيا التطبيقية والتعاون مع كبرى الشركات العالمية في مجال السباكة وتركيبات الأعمال الصحية يتماشى مع استراتيجية الدولة واهتمامات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لتطوير التعليم الفني للارتقاء ببناء الإنسان في عهد الجمهورية الجديدة.

وقالت: «لقد نجحت تجربة عمار العقارية بتغيير ثقافة أولياء الأمور واقناع المجتمع بأهمية التعليم الفني حيث وجدت في العام الثاني من بدء الدراسة في عمار للتكنولوجيا التطبيقية اقبال كبير من الطلاب واقتناع كامل لكل أفرد الأسرة بفكر الرئيس السيسي بأن التعليم الفني القاطرة الحقيقية، والواقع العملي لتحقيق التنمية وبناء الإنسان، ونحن مع الرئيس والحكومة والوزارة للوصول إلى 100 مدرسة جديدة”.

واكدت عبير عصام، أن الشركة تستهدف خلال العام المقبل افتتاح مدرسة عمار 2، بالتزامن مع احتفالها بتخريج أول دفعة لسوق العمل وتوفير فرص العمل للمتفوقين دراسياً من خريجي مدارس التكنولوجيا التطبيقية التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

واعلنت رئيس مجلس إدارة عمار العقارية، قيام الشركة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم الفني بتوفير فرص عمل وعقود لخريجي المدارس المتميزين والمتفوقين للعمل خارج مصر بمشروعات الشركة في ليبيا وبعض الدول العربية وذلك ضمن خطتها لتنفيذ مشروعات عقارية خارج مصر ومنها مشروعات إعادة إعمار ليبيا خلال عام 2024.

من جانبه قال اللواء الدكتور عمرو بصيلة رئيس الإدارة المركزية لتطوير التعليم الفني ومدير وحدة تشغيل إدارة مدارس التكنولوجيا التطبيقية، إن مدرسة عمار للتكنولوجيا التطبيقية تعتبر من المدارس المهمة في دعم تطوير التعليم الفني وقطاع التطوير العقاري، والذي يعد من القطاعات الاقتصادية والاجتماعية التي حققت لمصر انجازات غير مسبوقة في تاريخها الحديث من نهضة عقارية وانشائية بمختلف القطاعات من خلال إنشاء 6 مدن جديدة بالإضافة إلى مشروعات التوسعات الجديدة لمدينة السادس من اكتوبر من حيث استيعاب نسبة كبيرة من الايادي العاملة وفي حجم الاستثمارات بمشروعات الإسكان والمرافق والمدن الجديدة والتي قدرت بنحو 2 تريليون جنيه.

واكد بصيلة أن مع وجود شريك عالمي لمدرسة عمار وهو جروهي يكتسب المكون الصحي في المشروعات العقارية مستوي عالي من الجودة، كما تمثل هذه العلامة التجارية العالمية، اسم مهم وإضافة لمدرسة عمار العقارية والسوق العقاري المصري، لافتاً إلى أن الطلاب في مدارس التكنولوجيا التطبيقية أمامهم فرصة ذهبية للتدريب العملي والتميز في إيجاد فرص العمل علي مستوي السوق المحلي والإقليمي والدولي، خاصة مع وجود امتداد لمشروعات شركة عمار في المنطقة العربية وإقبال من الدول الأجنبية علي العمالة المصرية، مشيراً إلى أن الوزارة بصدد توقيع بروتوكول مع دولة فلندا لتصدير 500 طالب من خريجي مدارس التكنولوجيا التطبيقية.

من جانبه قال محمد عطايا الرئيس التنفيذي لشركة جروهي لسوق شمال إفريقيا، «نفتخر بإطلاق برنامج تدريبي بالشراكة مع مدرسة عمار للتكنولوجيا التطبيقية، موضحا، أن برنامج جفت لشركة جروهي معني بالتدريب المهني لتطوير القطاع الصحي وتم تصميمه ليوفر فرصة تدريب للطلاب والشباب الطموح في مجال السباكة والأدوات الصحية.

وأكد عطايا أن الشركة من خلال برنامج جيف تعالج الفجوة في نقص عدد الفنيين المهرة في صناعات السباك وتركيبات الادوات الصحية من خلال بناء فني ناجح وهو ما يتماشى مع مبادرات الحكومة المصرية وجهودها في إصلاح وتطوير منظومة التعليم الفني باستهداف إنشاء 100 مدرسة للتكنولوجيا التطبيقية في السنوات المقبلة، لافتاً إلى أن جروهي تمتلك 70 مدرسة تدريب في أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتستهدف تدريب 5 آلاف طالب سنوي على مستوي العالم.

وأشار إلى أن الشراكة مع عمار العقارية تهدف إلى إنشاء منهج تعلمي موحد وتحديد معايير تضمن حصول الشباب والطلاب على تجربة عملية قيمة مع منحهم شهادة معترف بها لدعم حصولهم على وظائف وفرص عمل تدريبية مع مختلف شركائنا، لافتاً إلى أن مدرسة عمار للتكنولوجيا التطبيقية ساهمت بشكل فعال في إنجاح إطلاق برنامج جيف كما سنسعى سويا من خلال جهودنا المشتركة لمستقبل أفضل للقطاع الصحي وأن تصبح النظافة العامة في متناول الجميع.

اعلان كبير اسفل اسواق المال
اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.